أسعار العملات

دولار / شيكل 3.29
دينار / شيكل 4.64
جنيه مصري / شيكل 0.21
ريال سعودي / شيكل 0.88
يورو / شيكل 3.92
حالة الطقس

القدس / فلسطين

الخميس 24.75 C

من هو اول شهيد في كربلاء

من هو اول شهيد في كربلاء

من هو اول شهيد في كربلاء

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

من هو اول شهيد في كربلاء

يعتبر مسلم بن عوسجة الأسدي أول من استشهد من رفاق الحسين بن علي –عليه السلام– في غزوة الطف، ذكر ابن كثير في كتابه “البداية والنهاية” أن مسلم بن عوسجة كان رفيق الحسين الأول الذي قتل في المعركة.

يعد من الشخصيات التي لا تنسى محفورة في سجلات التاريخ، وهو فارس أسطوري معروف بإخلاصه العميق لآل الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم، لا يزال اسمه محفور في الذاكرة وهو دليل على مكانته الرائعة،  هو اول شهيد في معركة الطف.

تعتبر معركة الطف والمعروفة أيضا باسم معركة كربلاء خلال السنة الحادية والستين للهجرة، امتدت ثلاثة أيام واختتمت في العاشر من شهر محرم، دارت هذه المعركة التاريخية بين الحسين بن علي علیه السلام عنهم وجيش يزيد بن معاوية لعنة الله عليه، نشأ الصراع من رفض الحسين علیه السلام مبايعة يزيد على أنه الخلافة بعد اغتيال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب علیه السلام، بشكل مأساوي أدى ذلك إلى استشهاد الحسين بن علي علیه السلام والعديد من رفاقه المخلصين مع فوز قوات يزيد الظاهري، لا تزال معركة الطف واحدة من أكثر الأحداث إثارة للجدل والأكثر أهمية في التاريخ الإسلامي.
 
يعتبر مسلم بن عوسجة الأسدي أول من استشهد من رفاق الحسين بن علي –عليه السلام– في غزوة الطف، ذكر ابن كثير في كتابه “البداية والنهاية” أن مسلم بن عوسجة كان رفيق الحسين الأول الذي قتل في المعركة.

تركت تضحيته الشجاعة وولائه الراسخ للإمام الحسين عليه السلام أثرا كبيرا على مسار المعركة وأثر بعمق في قلوب من شهدوا شجاعته، ودعمه الثابت لآل الرسول  صلى الله عليه وعلى آله وسلم ، بمثابة تذكير مؤثر بالتضحيات التي قدمت خلال ذلك الحدث التاريخي.

مسلم بن عوسجة الأسدي هو أحد أبرز الشهداء في واقعة كربلاء، التي وقعت في العاشر من محرم سنة 61 هـ (680 م). كان مسلم بن عوسجة من أنصار الإمام الحسين بن علي عليهما السلام، وقد اشتهر بشجاعته وولائه للإمام الحسين.

دوره في واقعة كربلاء

مسلم بن عوسجة كان من أوائل المقاتلين الذين انضموا إلى الإمام الحسين في كربلاء، حيث قدّم نفسه وأهل بيته في سبيل الدفاع عن الإمام وعن المبادئ التي كان يقف من أجلها. شارك مسلم في القتال بشجاعة كبيرة، وقاتل ببسالة ضد قوات يزيد بن معاوية.

استشهاده

استشهد مسلم بن عوسجة في اليوم العاشر من محرم، وهو اليوم المعروف بيوم عاشوراء. تعتبر تضحيته جزءًا مهمًا من التضحية الجماعية لأنصار الإمام الحسين في تلك المعركة، وتظل ذكراه محترمة وملهمة للمسلمين، خاصة الشيعة، في جميع أنحاء العالم.

مكانته

يُعتبر مسلم بن عوسجة رمزًا للشجاعة والولاء والتضحية في سبيل الحق، وتظل قصته مصدر إلهام للأجيال المتعاقبة من المسلمين الذين يحتفلون بذكرى عاشوراء سنويًا تكريمًا لتضحيات الشهداء في كربلاء.

اقرأ أيضا